ما هو الفرق بين النمر والببر؟

ما هو الفرق بين النمر والببر؟

نستخدم في كثير من الأحيان اسم “النمر” لوصف نوعين مختلفين من القطط، وهما النمر (leopard) والببر (tiger)، كما يستخدم أيضا لوصف الجنس الذي ينتميان إليه، لهذا فقد يكون الأمر محيرا قليلا.

ينتمي كل من النمر والببر إلى نفس الجنس والفصيلة، فكلاهما ينتميان الى جنس النمر (Panthera) من فصيلة السنوريات (Felidae).

على الرغم من تداخل الأسماء وتماثل الجنس والفصيلة، الا ان كلا الحيوانان مختلفان عن بعضهما البعض في العديد من الخصائص، ومن السهل للغاية التفريق بينهما.

ما هو الفرق بين النمر والببر؟

ما هو الفرق بين النمر والببر؟

يمكن ببساطة شديدة التمييز بين النمر والببر من خلالها مظهرهما، فالنمر يمتلك معطفا ذهبيا داكنا أو أصفرا باهتا مع بقع داكنة.

يمتلك الببر معطفا بنفس التلوين تقريبا، لكن وعلى عكس النمر، فالببر يمتلك خطوطًا عمودية سوداء مميزة على معطفه وليس بقعًا.

هناك العديد من الأنواع الفرعية من الببر والنمر، وألوانها يمكن تختلف قليلا من نوع لآخر، لكن الشيء المميز في كل منها هي الخطوط السوداء والبقع الداكنة.

الحجم

حجم القطط البرية الكبيرة

الببر أكبر حجما بكثير من النمر، وفي الواقع، الببر هو أكبر أنواع القطط البرية على وجه الأرض، وهو أكبر حتى من الأسد.

كما ذكرنا انفا، فالببر ينقسم إلى عدة أنواع فرعية، أكبرها هو الببر السيبيري الذي يمكن أن يصل وزنه إلى 300 كيلوغرام.

وزن باقي الأنواع يتراوح بين 140 كيلوغراما لأصغر الأنواع (الببر السومطري)، وحوالي 260 كيلوغراما لثاني أكبر أنواع الببر (الببر البنغالي).

في المقابل، فنادرا ما يزيد وزن أكبر النمور عن 100 كيلوغرام، وعادة ما يتراوح وزن الذكور ما بين 40 و90 كيلوغراما.

الصيد

كلا الحيوانين منفردين لا يعيشان في مجموعات، وكلاهما يعتمد على التخفي بين الأشجار ونصب الكمائن، وكلاهما قد يفترس حيوانات بنفس حجمها.

النمر أخف وزنا من الببر، وهو قادر على تسلق الأشجار بسهولة، وهذا ما يفعله في كثير من الأحيان لغرض سحب الجثث وتناولها بعيدا عن ازعاج الحيوانات الأخرى.

في المقابل، فالنمر يأكل على الأرض، ولا يوجد هناك حيوان كبير بما في كفي يمكن أن يسبب له ازعاجا أو يسرق منه فرائسه، ولا يحتاج الى تسلق الأشجار.

الموطن

موطن الببر والنمر

تعيش أنواع النمر الفرعية في افريقيا وجنوب اسيا، ونقاطها يشمل عددا من الدول العربية، لا سيما النمر العربي الذي يعيش في شبه الجزيرة العربية.

في المقابل، لا تعيش أنواع الببر سوى في جنوب وجنوب شرق آسيا، وهو نادرة للغاية ومهددة بخطر الانقراض، ولا يمكن العثور عليها في أي من دولنا العربية.

أكبر أعداد الببور تعيش في الهند، وهي المنطقة الوحيدة حيث يمكن مشاهدة الببور والأسود (الأسود الاسيوية) في نفس المكان.